مقطع من كتاب التغيير من الداخل

21 12 2008

مقطع من كتاب “التغير من الداخل .. تأملات في عادات النجاح السبع”

المؤلف / د.أيمن أسعد عبده .

“إن عجبي لا ينتهي من هذا الكم الهائل من الإيجابية وروح المبادرة التي اكتظت بها النصوص الشرعية والمفاهيم الإسلامية، وكيف أنها ترجمت إلى روح متحررة إيجابية قوية ومؤثرة في حياة الرعيل الأول والعظماء من المتأخرين،  ثم يتزايد عجبي عندما أرى ما أصابنا في العصور المتأخرة من البعد البين عن هذه المعاني.  لقد تحوّلت تلك المعاني الإيجابية المؤثرة إلى أعذار يتعذر بها الناس،  فبدلًا من أن تحرك عقيدة القضاء والقدر في المسلم معاني الصبر والإنابة والدعاء والتوبة والتصحيح  والمراجعة والإقدام والشجاعة، أصبحت ذريعة إلى ترك العمل وإهمال النفس بحجة أن كل شيئ مقدّر مسبقًا، وبدلًا من أن تدفعنا عقيدة التوكل إلى الأخذ بالأسباب وعمل القلب في الاعتماد على الله وحده  وعمل الجوارح  في سعي حثيث للتغيير، أصبحت عبارت جوفاء تلوكها الألسن دون أن يكون لها في واقع الأمر تأثير.”

“هذه الجبرية الحديثة والقدرية المتأخّرة هي من أهم أسباب تخلف أمتنا في هذا العصر.

انظر مثلًا إلى عقلية ردة الفعل التي سيطرت على حياتنا، انظر إلى نظرية المؤامرة التي تضخّمت في حياتنا بشكل شلّت معه كل إراداتنا، حتى أصبحنا نتوهم أن أعداءنا-أو من نصّبناهم أعداءً لنا- يستمعون لدقات قلوبنا ويتحكمون فيها، ويتسللون بين جلودنا ولحومنا ليؤثروا  فينا،  وأنهم قد امتلكوا حياتنا كلّها فلم يبقوا لنا حيلة، انظر إلى السلبية القاتلة في المواطن المسلم المقهور، الذي لا يشعر أبدًا بالمسؤولية عن أي شيئ في حياته،  فمزاجه العصبي وراثة، وفشله في حياته العلمية بسبب الحكومة، وانحراف أولاده بسبب فساد الزمن،  وفقره بسبب غلاء الأسعار،  وتخلّف مجتمعه بسبب القوى الغربية ….  وقائمة من المعاذير المعروفة التي مللنا منها. إننا لا ننكر أن كل هذه العوامل ساعدت وهيّأت للنتائج السيئة التي نتلظى بويلاتها الآن،  ولكننا نعتقد تدينًا وعقلًا أننا نحن مسؤولون  مسؤولية مباشرة عن حياتنا،  وأن شيئًا لن يتغير حتى ندرك هذه الحقيقة المُرّة ونبدأ بالتغيير من أنفسنا، عندها فقط سوف يغير الله حالنا.”

Advertisements




مجلات عربية ..

20 12 2008

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

العدد الثالث والعشرون من مجلة آفاق العلم

بتاريخ ديـسـمبر 2008 – يـنايـر2009

dec08-jan09

لتنزيل العدد
من هنا

ولتنزيل الأعداد السابقة
من هنا

العدد السادس من مجلة مجتمع لينوكس العربي

بتاريخ نوفمبر – ديسمبر 2008

cover6

لتنزيل العدد

من هنا

ولتنزيل الأعداد السابقة
من هنا





حادث في معمل الكيمياء

19 12 2008

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بعد انتهاء المحاضرة .. قابلت في طريقي بائعة الكتب من البازار المقام في الكلّية .. اشتريت منها كتابًا وشرعت في قراءة مقدمته وأنا أسير.

وبدون أن أشعر وصلت عند معامل الكيمياء  وعند وصولي قرب أحد أبواب المعامل .. سمعتُ صوت انفجار وارتطام شديد ..

فتح الباب بقوة فقفزت  إلى الوارء حتى أفسح الطريق لمن كان بالداخل سقطت فتاة أمامي .. كانت ملقاة على الأرض .. تهتزّ بقوة، وشاخصة بصرها للأعلى .. وكأنها تنازع الموت

بدأ يخرج الزبد من فمها .. حاولوا حملها لكن لم يستطيعوا لقوة اهتزازها ..

كنتُ واقفة قربهم منشلة التفكير ولا أعرف ماذا أفعل .. الحمد لله أن صديقتي أتت، مما خفف علي هول الموقف ..

بعد أن هدأ الضجيج وبعدما قاموا بحملها ..  ذهبنا للسؤال عن الفتاة ..

أخبرونا أنها مصابة بالربو وعندما اشتمت أحد المواد أحست باختناق ..

أتمنى أن تكون الفتاة بخير .

هذا جعلني أفكر في هادم اللذّات .. هل نحن مستعدون لذلك اليوم ؟!

نعيش الحياة وكأننا مخلدون فيها .. ذلك يظلم،  وذلك يغش،  وذلك يأكل أموال اليتامى والفقراء .. وما زلنا غارقين في المعاصي والذنوب وكأننا غير محاسبون لما نفعل !

ما هو حالنا عند قدوم ذلك اليوم !!

اللهم يا مثبّت القلوب ثبّت قلوبنا على دينك .





رحلة للتصوير حول المنزل

11 12 2008

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

احتجت اليوم لبعض الصور لإضافتها في كتاب الجمب، والذي أعدّه مع بعض الأخوة من مجتمع لينوكس العربي

شرط إضافة الصور في الكتاب هي أن تكون حرّة المصدر مسموح باعادة نشرها واستخدامها وخاضعة لرخصة جنو للوثائق الحرة

لا أعرف أين يمكن أن أجد شيئًا كهذا ! فلذلك عزمت على الخروج مع اخواني الصغار للتصوير حول المنزل، فلا أستطيع الذهاب بعيدًا لأن السائق لم يعد من الحج إلا في الليل  ..

لاحظت أن مدّخرة الكاميرا شارفت على الانتهاء .. لم أهتم كثيرًا، فماذا سأجد حول المنزل ؟! لكني لم أكن على حق !

تصورا ! أ كان كل هذا موجودًا حول منزلنا ؟!

حتى أنني شاهدت بعض النباتات التي لم أراها يومًا في حياتي !

وللأسف، فرغت المدّخرة عندما كنتُ قرب منزل مهجور في شارعٍ مجاور  أصوّر قطًا .

لحظات موثّقة ..

نوع الكاميرا : Canon EOS 400D

مكان التقاط الصور : مكة المكرّمة – حي العوالي

تاريخ الالتقاط : الخميس 13-12-1429 هـ

وقت الالتقاط : ابتداءًا من الساعة 7:30 فجرًا

و هنا سأشارككم ببعض مما شاهدت .. والتي كوفئت منها بقرصات من النمل !

لمشاهدة المزيد

تابعني على ألبومي في Picasa